صديقك أينما كنت

جائزة نوبل : حقائق و معلومات و نبذة عن حياة ألفريد نوبل السويدي الأصل

0 157

- Advertisement -

جائزة نوبل : حقائق و معلومات وإحصائيات

 

تعتبر جوائز نوبل الأشهر في العالم، وحلما لكثير من العلماء والباحثين والسياسيين.

ولد ألفريد نوبل (Alfred Nobel) في 21 أكتوبر 1833، وتوفي في 10 ديسمبر 1896. هو مهندس وكيميائي سويدي. وكان قد اخترع الديناميت في عام 1867م، ومن ثم أوصى بكل ثروته التي جناها من الاختراع إلى جائزة نوبل التي سُميت باسمه: جائزة الفريد نوبل.

- Advertisement -

حياته الشخصية:

ولد في 21 أكتوبر 1833 في مدينة ستوكهولم، عاصمة السويد. أتاح والده عمانوئيل نوبل، بعد جهد وكفاح في العمل في حقل الألغام البحرية وثرائه من ذلك، فرصة تعلّم جيدة لابنه ألفريد وأخوته الثلاثة، حيث وفر لهم المدرسين الأكفاء في علوم الطبيعة والكيمياء واللغات والآداب. فما أن بلغ ألفريد السابعة عشرة من عمره حتى أتقن خمس لغات وهي السويدية، والروسية، والفرنسية، والإنجليزية، والألمانية.

اختراع الديناميت:

عمل والده على بناء مصنع بالقرب من مدينة ستوكهولم لتصنيع مادة النيتروجليسرين شديدة الانفجار، وقام بتصنيع نحو 140 كيلو جراماً من هذه المادة، ولكن المصنع انفجر عام 1864م.

تسبب الانفجار في مقتل أخيه الأصغر إميل، وأربعة من الكيميائيين والعمال. فعمل ألفريد على ترويض وضبط استعمال مادة النيتروجليسرين وتوصل إلى اختراع الديناميت في عام 1867م، وحصل على براءة اختراعه، فتهافتت على شرائه شركات البناء والمناجم والقوات المسلحة.

انتشر استخدام الديناميت في جميع أنحاء العالم. قام ألفريد بإنشاء عشرات المصانع والمعامل في عشرين دولة، وجني من وراء ذلك ثروة كبيرة جداً حتى أصبح من أغنى أغنياء العالم كما انه تزوج في حياته امرأة و لكن لم يكن له نصيب في أن ينجب ولدا و هكذا عاش وحيدا ومات وحيدا. فقرر التبرع بثروته وريعها في جائزة تقدم سنويا على مستوى العالم ككل.

جائزة نوبل:

تصور ألفريد بأنه بهذا الاختراع (الديناميت) قد عمل على إسعاد البشرية وعندما تبين له خطأ مقصده قرر في أواخر حياته أن يهب بعض ثروته لكل من يُسهم في إسعاد ورخاء البشر وتقديمها عبر جائزة نوبل.

وقد أعلن نوبل، حين وقّع وصيته الاخيرة سنة 1895، ان الجزء الأكبر من ممتلكاته يجب تحويله الى صندوق واستثمار الأموال في الأوراق المالية الآمنة. وأن تكون المؤسسات الاربع في السويد والنرويج التي تمنح الجوائز هي:
اكاديمية العلوم السويدية، معهد كارولينسكا في ستوكهولم، الاكاديمية السويدية في ستوكهولم، ولجنة من خمسة اشخاص تُنتخب من قبل البرلمان النرويجي.

وقامت هذه المؤسسات في عام 1900 بانشاء مؤسسة نوبل، وهي مؤسسة خاصة ترتكز على وصية ألفريد نوبل. وظيفة هذه المؤسسة ادارة ممتلكات ألفريد نوبل الواردة في وصيته، ويبلغ مجموعها 31 مليون كرونة سويدية أو ما يعادل 4.7 مليون دولار (في ذلك الوقت).

مات ألفريد نوبل يوم العاشر من ديسمبر سنة 1896م في مدينة سان ريمو الإيطالية وحيداً، وقد خلف وراءه ثروة طائلة، ووصية باستثمار الجانب الأكبر من ثروته في مشروعات ربحية يتم من ريعها منح خمس جوائز سنوية لأكثر من أفاد البشرية في مجالات حددها وهي مجال الكيمياء، والفيزياء، والطب أو الفيزياء الحيوية، والأدب، والسلام العالمي.

وقد تم إضافة جائزة سادسة في العلوم الاقتصادية ابتداء من عام 1969.

تبلغ قيمة جائزة نوبل المالية حاليا (منذ 2012) 8.000.000 كرونا سويدية، بالإضافة إلى ميداليات فخر وشهادات يتسلمها الفائزون من يد ملك السويد في مأدبة ضخمة تقام في ستكهولم يوم نوبل، 10 ديسمبر (كانون الأول) من كل عام. أما جائزة نوبل للسلام فتُقدم في أوسلو، عاصمة النرويج، في اليوم نفسه.

معلومات وحقائق عن جائزة نوبل منذ إطلاقها عام 1901:

 

– فازت 25 منظمة بجائزة نوبل للسلام منذ عام 1901.

– فازت اللجنة الدولية للصليب الأحمر بالجائزة ثلاث مرات،

– عدد جوائز نوبل منذ بدايتها عام 1901 وحتى عام 2013 بلغ 567 جائزة. 

– حصل اليهود على أكثر من 20% من جوائز نوبل (بين الأعوام 1901-2000). 

– حصلت عليها المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة مرتين. 

– حصل إحدى عشر مسلما على جائزة نوبل (بين الأعوام 1901-2014) حصل سبعة منهم على جائزة نوبل للسلام. 

– اقتصر منح جوائز نوبل في أول مرة تمنح فيها عام 1901 على مجالات: الفيزياء، الكيمياء، الطب، الأدب، والسلام. والاقتصاد.

– جائزة نوبل في الاقتصاد، التي لم تكن إحدى الجوائز الأصلية التي ذكرت في وصية ألفريد نوبل رسميا، أسسها ومولها البنك المركزي السويدي عام 1968 في الذكرى 300 لتأسيسه، ومنحت أول مرة في عام 1969. 

– فازت المرأة بجائزة نوبل 47 مرة، وكانت ماري كوري المرأة الوحيدة التي تحصل على الجائزة مرتين: في الفيزياء عام 1903 والكيمياء عام 1911.

– رفض تسلم الجائزة اثنان، رغم فوزهما بها، وهما: الفرنسي جان بول سارتر الذي فاز بجائزة الأدب عام 1964، والفيتنامي لو دوك ثو الذي فاز بالجائزة عام 1973 مناصفة مع الأمريكي هنري كيسنجر.

– تم إجبار الألمان: ريشارد كوهن، أدولف بوتنانت وحيرهارد دوماك على رفض حوائزهم.

– تم إجبار بوريس باسترناك من الاتحاد السوفيتي على رفض جائزة نوبل في الأدب عام 1958.

– حصل 3 على الجائزة وهم في السجن: 1- الصحفي الألماني كارل أوزستزكي. 2- الناشطة أونج سان سو من ميانمار (بورما). 3- الناشط الصيني ليو شياوبو. 

– أكبر فائز ليونيد هورفيتش الذي كان عمره 90 عاما عندما حصل على جائزة نوبل في الاقتصاد عام 2007 .

– أصغر الحاصلين على جائزة نوبل هي الفتاة الباكستانية ملالا يوسف زي، 17عاما، ناشطة في حقوق الإنسان، وقد اشتهرت بتنديدها عبر تدويناتها بانتهاك حركة طالبان باكستان لحقوق الفتيات وحرمانهن من التعليم، في أكتوبر عام 2012 حاولت طالبان اغتيالها، لكنها أصيبت إصابة بالغة ونجت من الموت بعدما تم علاجها في بريطانيا على نفقة الإمارات العربية المتحدة. وقد حصلت على جائزة نوبل للسلام للعام 2014، بالمشاركة مع الهندي ساتيارثي. وهي تعد أصغر شخص يحصل على حائزة نوبل منذ إنشائها.

- Advertisement -

- Advertisement -

تعليقات
Loading...